البحث وجد 3 تطابقات

بواسطة نوور الهدى
الثلاثاء ديسمبر 11, 2012 7:36 pm
منتدى: واحة شهر محرم الحرام لعام 1434هـ
موضوع: أم الشهداء
ردود: 6
مشاهدات: 1434

أم الشهداء

لا يوم كيومك يا ابا عبد الله
السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين
صورة

اشكر كل من عطر متصفحي
بتواجده الكريم

دمتم وسلمتم
بواسطة نوور الهدى
الأحد ديسمبر 09, 2012 8:27 pm
منتدى: واحة شهر محرم الحرام لعام 1434هـ
موضوع: أم الشهداء
ردود: 6
مشاهدات: 1434

أم الشهداء

لا يوم كيومك يا ابا عبد الله
السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين
صورة

وحوائجكم مقضية ان شاء الله
شكرا لمروركِ الكريم غاليتي
بواسطة نوور الهدى
السبت ديسمبر 08, 2012 8:26 pm
منتدى: واحة شهر محرم الحرام لعام 1434هـ
موضوع: أم الشهداء
ردود: 6
مشاهدات: 1434

أم الشهداء

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

السلام عليك يا أبا عبد الله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك ، وأناخت برحلك عليك مني سلام الله أبداً ما بقيت وبقي الليل والنهار ، ولا جعله الله آخر العهد مني لزيارتكم
السلام على الحسين ، وعلى علي بن الحسين ، وعلى أولاد الحسين ، وعلى أصحاب الحسين الذين بذلوا مهجهم دون الحسين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كان لأم البنين عليها السلام أولادٌ أربعة من أمير المؤمنين عليه السلام...
هؤلاء الأبطال استشهدوا في نصرة أخيهم الإمام الحسين عليه السلام في كربلاء يوم عاشوراء.
أكبرهم وأفضلهم: "العبــاس" عليه السلام ويكنّى بـ "أبي الفضل" وهو آخر من قتل منهم، حيث قدَّمهم بين يديه فقتلوا جميعاً.

وقد كان العباس عليه السلام جميل المحيا فلقّب بـ"قمر بني هاشم"... وكان شجاعاً جسيماً بحيث يركب الفرس المطهّم ورجلاه تخطان الأرض خطاً، وكان لواء الإمام الحسين عليه السلام معه يوم استشهد، ولقّب بـ"السقاء" لأنه استسقى الماء من الأعداء لأخيه الحسين عليه السلام وعائلته ولكن قتل قبل أن يوصل الماء إليهم.

وقد ذكر أصحاب المقاتل شيئاً عن بطولات أولاد أم البنين ومواساتهم للإمام الحسين عليه السلام وكيفية استشهادهم، فقالوا:
إنه لما رأى العباس عليه السلام كثرة القتلى في أهله وفي أصحاب الحسين عليه السلام ـ بالنسبة إلى عددهم القليل ـ قال لإخوته الثلاثة من أبيه وأمه، عبد الله وجعفر وعثمان:
"يا بني أمي تقدموا للقتال، بنفسي أنتم، فحاموا عن سيدكم حتى تستشهدوا دونه، وقد نصحتم لله ولرسوله".

فقاتل عبد الله وعمره خمس وعشرون سنة فقتل بعد قتال شديد.
ثم تقدّم جعفر بن علي عليه السلام وعمره تسع عشرة سنة وقاتل قتال الأبطال حتى قتل.
ثم تقدّم عثمان بن علي عليه السلام وعمره إحدى وعشرون سنة وقاتل قتالاً شديداً حتى قتل.

وكان الإمام الحسين عليه السلام يحملهم من أرض المعركة إلى الخيمة كما جرت العادة في ذلك اليوم، ولكنه عليه السلام لم ينقل العباس عليه السلام وتركه في مصرعه.

ولما وصل خبر استشهادهم إلى أمهم ـ أم البنين ـ في المدينة المنورة بكتهم بكاءً مرّاً، لكن كان بكاؤها لهم أقل من بكائها على الحسين عليه السلام، وذلك في قصة مشهورة.

وهذا الموقف المشرف من السيدة أم البنين عليها السلام يدلّ على علوّ معرفتها بالإمام عليه السلام..

فالسلام عليك يا فخر أمهات الشهداء، يا من نصرت الحسين عليه السلام حقاً

:: منقول ::

العودة إلى ”أم الشهداء“