لهفي على الحسن الزاكي وما فعلت

المشرف: ابو مهند السلامي النجفي

صورة العضو الرمزية
فاضل
مشرفو السادة
مشرفو السادة
Posts in topic: 2
مشاركات: 45177
اشترك في: الجمعة أغسطس 13, 2004 8:55 pm
الراية: أخ حسيني

#1 لهفي على الحسن الزاكي وما فعلت

مشاركة غير مقروءة بواسطة فاضل » الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 2:25 pm

لهفي على الحسن الزاكي وما فعلت
به الأعادي وما لاقى من المحن

سقته بغياً نقيع السم لا سقيت
صوب الحيا من غوادي عارض المزن

فقطعت كبداً للمصطفى ورمت
فؤاد بضعته الزهراء بالحزن

وللحسين حنين من فؤاد شجىً
بالوجد مضطرم بالحزن مرتهن

لله رزء ابن بنت المصطفى فلقد
أضحى له الصبح عن نصب الدليل غني

إمام حق من الله العظيم له
رياسة الدين والدنيا على سنن

الزاهد العابد الأواب من خلصت
لله نيته في السر والعلن

والواهب المال لا يبغي عليه سوى
ثواب بارئه الرحمان من ثمن

قد قاسم الله ما قد كان يملكه
منه ثلاثاً بلا خوف ولا منن

والقاصد البيت لم تحمله راحلة
خمساً وعشرين والنحار للبدن

وذوي المناقب لا يحصي لها عدداً
يراع ذي فطن أو قول ذي لسن

أوصى بعترته الهادي وأكد ما
أوصى وجذرنا من غابر الفتن

لم يبغ أجراً له إلا المودة في الـ
قربى، فجاوزه بالبغضاء والإحن

ثارات بدر ويوم الفتح أدركها
من آل طاها بنو عبادة الوثن

رزء تهون له الارزاء أجمعها
عن عظمه وهو حتى اليوم لم يهن

يا آل أحمد لا ينفك رزؤكم
يهيج لي ذكر أشجان تؤرقني

أنتم سفينة نوح والنجاة بكم
وليس في البحر من منج سوى السفن

ديني ولاكم وبعد الموت حبكم
ذخري إذا صرت رهن اللحد والكفن

الله أنزل فيكم وحيه وعلى
ولائكم بني الإسلام حين بني


صورة
صورة العضو الرمزية
فداك يازينب
هادي مميز
هادي مميز
Posts in topic: 1
مشاركات: 2464
اشترك في: السبت أكتوبر 14, 2006 5:21 am
الراية: أخت زينبية
مكان: سراب
اتصال:

مشاركة غير مقروءة بواسطة فداك يازينب » الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 5:00 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

عظم الله اجورنا واجوركم بذكرى استشهاد الامام الحسن الزكي عليه السلام
احسنت أخي وطيب الله انفاسكم الولائيه
صورة العضو الرمزية
فاضل
مشرفو السادة
مشرفو السادة
Posts in topic: 2
مشاركات: 45177
اشترك في: الجمعة أغسطس 13, 2004 8:55 pm
الراية: أخ حسيني

مشاركة غير مقروءة بواسطة فاضل » الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 6:07 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

وأنفاسكم أختي
أضف رد جديد الموضوع السابقالموضوع التالي

العودة إلى ”واحة الشعر الفصيح“