في رثاء الصديقة الكبرى عليها السلام

المشرف: ابو مهند السلامي النجفي

صورة العضو الرمزية
فاضل
مشرفو السادة
مشرفو السادة
Posts in topic: 2
مشاركات: 44123
اشترك في: الجمعة أغسطس 13, 2004 8:55 pm
الراية: أخ حسيني

#1 في رثاء الصديقة الكبرى عليها السلام

مشاركة غير مقروءة بواسطة فاضل » السبت يناير 19, 2019 2:06 pm

في رثاء الصديقة الكبرى عليها السلام

شاعر أهل البيت عليهم السلام: محمّد كاظم الأَزري

تركوا عَهدَ أحمد في أخيه
وأذاقوا البتولَ ما أشجاها

وهي العروةُ الّتي ليس ينجو
غيرُ مستعصمٍ بحبلِ وِلاها

لم يرَ اللهُ للرسالةِ أجراً
غيرَ حفظِ الزهراءِ في قُرباها

يومَ جاءتْ يا للمصابِ إليهم
ومِنَ الوَجدِ ما أطال بُكاها

فدعتْ واشتكتْ إلى اللهِ شكوًى
والرواسي تهتزُّ من شَكواها

فاطمأنّتْ لها القلوبُ وكادتْ
أن تزولَ الأحقادُ ممّنْ حواها

تعِظُ القومَ في أتمِّ خطابٍ
حكتِ المصطفى به وحكاها

أيُّها القومُ راقِبوا اللهَ فينا
نحنُ مِن روضةِ الجليلِ جناها

نحن مِن بارىء السماواتِ سرٌّ
لو كرهْنا وجودَها ما براها

بل بآثارِنا ولُطفِ رِضانا
سطَحَ الأرضَ والسماءَ بناها

وبأضوائنا الّتي ليس تَخبو
حوتِ الشُّهْبُ ما حوتْ مِن سَناها

ولنا من خزائنِ الغيب فيضٌ
ترِدُ المهتدون منه هُداها

هي دارٌ لنا ونحن ذَووها
لا يرى غيرُ حزبِنا مَرآها

وكذاك الجحيمُ سجنُ عِدانا
حسبُهم يومَ حَشرِهم سُكناها

أيُّها الناسُ أيُّ بنتِ نبيٍّ
عن مواريثِها أبوها زَواها

كيف يزوي عنّي تراثيَ زاوٍ
بأحاديثَ مِن لدنْه ادّعاها

هذه الكُتْبُ فاسألوها ترَوها
بالمواريثِ ناطقاً فَحواها

وبمعنى ﴿يُوصيكم اللهُ﴾ أمرٌ
شاملٌ للعبادِ في قُرباها

كيف لم يوصِنا بذلك مولا
نا، وتلكُمُ من دونِنا أوصاها

هل رآنا لا نستحقُّ اهتداءً
واستحقّتْ هي الهدى فهداها

ما لكم قد مَنعتمونا حقوقاً
أوجبَ اللهُ في الكتابِ أداها

هذه البُردةُ الّتي غضِبَ اللـّ
هُ على كلّ مَن سِوانا ارتداها

فخذوها مقرونةً بشَنارٍ
غيرَ محمودةٍ لكم عُقباها

ولِأيِّ الأمورِ تُدفن سِرّاً
بَضعةُ المصطفى ويُعفى ثَراها

فمضتْ وهي أعظمُ الناسِ وَجداً
في فمِ الدّهر غُصّةٌ مِن جواها

وثوَتْ لا يَرى لها الناسُ مثوًى
أيُّ قدسٍ يضمُّه مثواها؟


صورة
صورة العضو الرمزية
فداك يازينب
هادي مبتدئ
هادي مبتدئ
Posts in topic: 1
مشاركات: 1942
اشترك في: السبت أكتوبر 14, 2006 5:21 am
الراية: أخت زينبية
مكان: سراب
اتصال:

مشاركة غير مقروءة بواسطة فداك يازينب » السبت يناير 19, 2019 4:46 pm

السلام على المدفونه سراً
احسنت اخي،وعظم الله اجوركم بذكرى شهادة ام ابيها عليها السلام
ماجورين وطابت انفاسكم الفاطمية
فَإِنَّكُمْ وَسِيلَتِي إِلَىٰ اللهِ، وَبِحُبِّكُمْ وَبِقُرْبِكُمْ أَرْجُو نَجَاةً مِنَ اللهِ ..~
صورة العضو الرمزية
فاضل
مشرفو السادة
مشرفو السادة
Posts in topic: 2
مشاركات: 44123
اشترك في: الجمعة أغسطس 13, 2004 8:55 pm
الراية: أخ حسيني

مشاركة غير مقروءة بواسطة فاضل » السبت يناير 19, 2019 5:11 pm

مأجورين ومثابين زينب
صورة
أضف رد جديد الموضوع السابقالموضوع التالي

العودة إلى ”واحة الشعر الفصيح“