قبل انقضاء شهر المغفرة والعطاء

المشرف: مشرفو المنتدى

صورة العضو الرمزية
بنت رسوول الله
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 2
مشاركات: 17120
اشترك في: الأربعاء فبراير 11, 2009 4:03 pm
الراية: أخت زينبية

#1 قبل انقضاء شهر المغفرة والعطاء

مشاركة غير مقروءة بواسطة بنت رسوول الله » الخميس أغسطس 16, 2012 4:15 pm

قبل انقضاء شهر المغفرة والعطاء

إن نهاية شهر رمضان تعني نهاية عام قرآني وبداية عام آخر، وبما أننا نعيش أشرف وأكرم أيام العام الذي سينصرم، وجب على العاقل منا أن يتدارك عامه هذا قبل فواته، ويستعد لعامه الجديد قبل حلوله، فإن ذهب هذا العام فقد ذهب حاملاً معه كل أعمالنا الماضية من محاسن ومساوئ . وبما أن فرصة التدارك ومحو السيئات ما زالت في أهم أيامها وباب العطاء مفتوح على مصراعيه ، وجب علينا أن نحاول محو هذا المساوئ بالاستغفار والتوبة ،
وبكل سبيل له القابلية لتدارك تلك المساوئ ومحوها.
ومن الجهة الأخر ، ينبغي أن نجعل عامنا القادم –إن جعلنا سبحانه من أبناءه- أفضل وأكمل من السابق،
وذلك بأن يُحدث الفرد منا تغيرات في شخصيته من كل النواحي، وأقلها من الناحيتين الإيمانية والاجتماعية،
وليس ذلك بعسير، كل ما في الأمر أن يجعل الفرد منا خطة أو منهجاً لعامه القادم أو يقطع على نفسه عهداً بترك بعض الأفعال التي كانت سبباً في بُعده عن ربه سبحانه أو عن ما يطمح أن يصل إليه،
وتجنب بعض العادات التي تُحدث نقصاً في شخصيته على المستوى الديني أو الاجتماعي أو العائلي،
كذلك يوجب على نفسه بعض الأعمال والأفعال التي تساهم في رقي مستواه الإيماني أو في تصحيح مسير شخصيته الاجتماعية وتقويمها، عندئذ يكون له في عامه القادم هدفاً يستهدفه ،
بل يعيش عامه ذاك من أجل تحقيق هذا الخطوات التي وضعها لنفسه،
على مستوى إدراكه و{لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا } وسوف يعينه الله سبحانه في ذلك.
فتصبح لسنته تلك قيمة حقيقية، ويكون حينئذ حسابه لنفسه على أساس هدف واضح وبيّن،
وهي تلك الأهداف التي قررها واستهدفها من الإصلاحات الخاصة به ،
وإن أراد التوسع فيضيف بعض الفقرات في تقويم عائلته أو من يخصه من المقربين.
حين ذاك سيتغير مستواه لعامهِ القادم، والذي يكون داعٍ بلسان حاله وفِعاله لله تعالى أن يغير مصيره في عامه القادم، عندها سيغيّر الله تعالى من مصير هذا الفرد من جميع جهاته المادية والمعنوية،
حيث أنه سبحانه وعدنا إن نحن غيرنا ما في أنفسنا غير هو تعالت قدرته ما في علمه مما يخصنا،
وأما إن بقينا على نفس مستوانا وشخصيتنا السابقة فسوف يكون عامنا اللاحق تكراراً لسابقه.
ثم نكون بفعلنا هذا قد ختمنا هذا الشهر الفضيل بخير خاتمه وأعناه على أنفسنا وأخذنا منه كامل الفائدة، والحمد لله وحده.


صورة العضو الرمزية
باب فاطمة
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 1
مشاركات: 18109
اشترك في: الجمعة نوفمبر 17, 2006 1:06 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة باب فاطمة » الخميس أغسطس 16, 2012 7:11 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

نسال الله الرحمة والمغفرة وتقبل الطاعات قبل انقضاء شهر رمضان الفضيل

جزاكم الله خيرا للموضوع عزيزتي بنت الرسوول واحسنتم
صورة
صورة العضو الرمزية
لحن الروح
المراقب العام
المراقب العام
Posts in topic: 1
مشاركات: 58102
اشترك في: الثلاثاء مارس 24, 2009 6:10 am
الراية: أخت زينبية
مكان: ** حَـيثُ آكُــونْ**

مشاركة غير مقروءة بواسطة لحن الروح » الخميس أغسطس 16, 2012 10:04 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

اللهم نسألك المغفرة والعتق من النار بحق محمد وآل محمد
بارك الله بكِ عزيزتي بنت الرسوول

تقبل الله منكِ صالح الأعمال
صورة
صورة العضو الرمزية
فدك
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 1
مشاركات: 9914
اشترك في: الأحد أكتوبر 23, 2011 10:27 pm
الراية: أخت زينبية
مكان: في دولة القائم

مشاركة غير مقروءة بواسطة فدك » الجمعة أغسطس 17, 2012 3:54 am

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

جزاك الله خير الجزاء
على الموضوع
القيم
في حفظ الرحمن
[icon18.gif]
صورة
صورة العضو الرمزية
بنت رسوول الله
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 2
مشاركات: 17120
اشترك في: الأربعاء فبراير 11, 2009 4:03 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة بنت رسوول الله » الجمعة أغسطس 17, 2012 4:13 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين

لاحرمنا من طلتكم
مغلق الموضوع السابقالموضوع التالي

العودة إلى ”واحة شهر رمضان المبارك لعام 1433 هــ“