أسماء الأئمة الأثني عشر عليهم السلام من كتب أهل السنة بماصح سنده

( إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا )

المشرفون: ظلامة الزهراء،أنوار المنتظر،m_ali1950

صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

#31 أسماء الأئمة الأثني عشر عليهم السلام من كتب أهل السنة بماصح سنده

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » الأربعاء أكتوبر 16, 2019 3:57 am

قال العلامه جواد ساباط الحنفي في البراهين الساباطيه نقل كلامه عنه السيد الميلاني في نفحات الأزهار ج18 – ص 361-363 :
قال في (البراهين الساباطية) بعد نقل عبارة من الفصل الحادي عشر من سفر أشعيا:
" وترجمته بالعربية: وستخرج من قبل الآسى عصى، وينبت من عروقه غصن، وستستقر عليه روح الرب، أعني روح الحكمة والمعرفة، وروح الشورى والعدل وروح العلم وخشية الله، ونجعله ذا فكرة وقادة، مستقيما في خشية الرب، فلا يقضي بمحاباة الوجوه، ولا يدين بمجرد السمع.

أقول: أول اليهود هذا في شأن مسيحهم، والنصارى في حق إلههم، فقال اليهود: إن آسى اسم أبي داود، والمسيح لا يكون إلا من أولاد داود، فيكون هو المنصوص عليه، وقد ذكرت منع صغرى هذا القياس فيما قبل فتذكره.
وقال النصارى: إن المراد به عيسى بن مريم - عليه السلام -، لأنه هو المسيح الذي يجب أن يكون من أولاد داود.
وأجيب: بأن صفاته أعم من صفات النبي، ولا قرينة لقيام الخاص مقام العام.
فيكون المنصوص عليه هو المهدي - رضي الله عنه - بعينه، لصريح قوله:
ولا يدين بمجرد السمع، لأن المسلمين أجمعوا على أنه - رضي الله عنه - لا يحكم بمجرد السمع والظاهر، بل لا يلاحظ إلا الباطن، ولم يتفق ذلك لأحد من الأنبياء والأوصياء، أفلا ترى قوله صلى الله عليه وسلم: من قال لا إله إلا الله حقن ماله ودمه.
إذا علمت ذلك فاعلم: أن لفظة أسى في العبراني مرادفة للوجود، فيكون من قبيل استعمال العلة في مقام المعلول، إذ لا يمكن أن يكون للوجود الحقيقي أصل، فيكون المراد محمدا، لقوله: لولاك لما خلقت الأفلاك.

وقد اختلف المسلمون في المهدي، فقال أصحابنا من أهل السنة والجماعة: إنه رجل من أولاد فاطمة، يكون اسمه محمدا واسم أبيه عبد الله، واسم أمه آمنة. وقال الإماميون: بل إنه م ح م د بن الحسن العسكري - رضي الله عنه - وكان قد تولد سنة 255 من فتاة للحسن العسكري، اسمها نرجس، في سر من رأى، زمن المعتمد، ثم غاب سنة ، ثم ظهر ثم غاب، وهي الغيبة الكبرى، ولا يؤوب بعدها إلا إذا شاء الله تعالى.
ولما كان قولهم أقرب لتناول هذا النص، وكان غرضي الذب عن ملة محمد - صلى الله عليه وسلم - مع قطع النظر عن التعصب في المذهب - ذكرت لك مطابقة ما يدعيه الإماميون مع هذا النص.
.


أقول : وهذه تتمة النص الذي ذكره العلامه جواد ساباط الحنفي والذي قال أنه ينطبق على الإمام المهدي ابن الحسن العسكري عليهما السلام:


جاء في كتاب المخلص في سفر أشعياء
: واما الدليل الثاني فهو تلك الفقرات المهمة من (سفر إشعياء) و التي تقول: (و يخرج قضيبٌ من جذع يَسَّى و ينبت غصن من اصوله. و يَحُلُ عليه روح الرب، روح الحكمة و الفهم، روح المشهورة و القوة، روح المعرفة و مخافةِ الرب. و لذّته تكون في مخافة الرب، فلا يقضى بحسب نظر عينيه، و لا يحكم بحسب سمع اذنيه بل يقضي بالعدل للمساكين، و يحكم بالأنصاف لبائسي الأرض، و يضرب الأرض بقضيب فمه، و يميت المنافق بنفخة شفتيه، و يكون البر مِنْطقةَ متنيه و الأمانة منطقةَ حَقْوَيْه.
فيسكنُ الذئبُ مع الخروف، و يربض النمر مع الجدي، و العجلُ و الشبلُ و المسمَّنُ معا، و صبىٌ صغير يسوقها. و البقرة و الدُّبَّة ترعيان، تربض أولادهما معا، و الأسد كالبقر ياكل تبنا. و يلعب الرضيع على سَرَب الصِّلّ، و يمد الفطيم يده على حُجر الأُفعوان. لا يسوءون و لا يُفسدون في كل جبل قدسي لأن الأرض تمتلىء من معرفة الرب كما تغطي المياهُ البحر. و يكونُ في ذلك اليوم انّ اصل يسَّىَ القائمَ رايةً للشعوب إياه تطلب الأمم، و يكونُ مَحِلُّه مَجْداً). إشعياء، 11/1 ـ 10
هذا النص يشبه رواية لأمير المؤمنين (ع) و هى التى يقول فيها: (يملك المهدي مشارق الأرض و مغاربها، و ترعى الشاة و الذئب في مكان واحد، و يلعب الصبيان بالحيّات و العقارب و لاتضرهم بشيىء، و يذهب الشر ويبقى الخير).
أفليست كل هذه الصفات هي صفات (المهدي المنتظر)(عجل الله تعالى فرجه) ؟ و هل يمكن ان تكون كل هذه الملامح سوى ملامح لعصر ظهوره؟ و هل هناك (قائم) سواه؟! و إذا قلنا بأن كلمة (يسَّى) الواردة في هذه الفقرات ليست إلا تحريفا لكلمة (يَس) ـ
بناءً على ظاهرة التحريف في التوراة ـ فهل نكون قد تجاوزنا الحقيقة و الواقع؟ و هل يعدو (المهدي المنتظر) (ع) أن يكون جذعا من نسل (يس) و غصنا من أصوله؟!

ولعله من المناسب هنا ايضا أن نسوق هذا النص الشعرى للشاعر (سليمان بن جبيرول)اليهودي، الذي يستنهض فيه مجىء (المخلّص) و ظهورَ (ابنِ يسَّى) الذي لم يأت، و الذي يراه حقا.
يقول الشاعر في قصيدة له بعنوان (جيئولاه) أي (خلاص):
مبشّر السلام لم يات لمقدساتي فلماذا لم يأت ابن يسَّى؟
حينئذ تشهد كافة الأمم بالمقدسات هآنذا حقا ارى ابن يسَّى
وهناك نصوص أخرى مشابهة لشعراء يهود ـ و لاسيما فى العصر الوسيط ـ من
أمثال: يهوذا اللاوي، و أبراهام بن عزرا، و عمّا نوئيل بن شلوموه، و إن كانت قد
فُسرت في اتجاهات أخرى ربما لا تكون مناسبة تماما لطبيعة و أصول النصوص
التوراتية المستقيمة
. (راجع المخلِّص في سِفر إشعياء لمعروف عبد المجيد )


أقول : ووجدت فعلآ أن يسَّى = يس ( ياسين )

حيث جاء في منهج التربية الدينية المسيحية للصف الثاني الإعدادي
بعض نبوات العهد القديم عن التجسد :-
عن المجيء من بيت يس (اس1:11) "يخرج قضيب من جزع يس و ينبت غصن من أصوله" .

وأيضآ : - في كتاب التوراة(العهد القديم)اشعيا النبي الاصحاح 11 قال : يخرج قضيب من جذع ياسين وينبت فرع من أصوله تحل عليه روح الفهم وروح الحكمة لا يحكم بحسب سمع أذنيه ولا بحسب نظر عينيه بل بإلهام رباني وإن الأمانة منطقية متينة والشجاعة منطقية حقوقية وفي دولة ياسين القائم يعيش الذئب مع الخروف والنمر مع الجدي والبقر مع الأسد والأسد كالبقر يأكل نبتاً ويضع الفطيم يده في فم الأفعوان ويضع يده في سرب الصل وإن أصل ياسين القائم راية للشعوب يكون محله مجداً والأرض تمتلىء بالمحبة ومخافة الله له،


وفعلآ هذا ماسيحل في زمان القائم ابن الحسن العسكري عليهما السلام الذي يصلي عيسى عليه السلام خلفه حين نزوله :

:
- الأنبياء إخوة لعلات ، أمهاتهم شتى ، ودينهم واحد ، وأنا أولى الناس بعيسى بن مريم ؛ لأنه لم يكن بيني وبينه نبي ، وإنه خليفتي على أمتي ، وإنه نازل ، فإذا رأيتموه فاعرفوه ، فإنه رجل مربوع الخلق إلى الحمرة والبياض ، سبط الشعر ، كأن شعره يقطر ، وإن لم يصبه بلل ، بين ممصرتين ، يدق الصليب ، ويقتل الخنزير ، ويفيض المال ، ويقاتل الناس على الإسلام حتى يهلك الله في زمانه الملل كلها ، ويهلك الله في زمانه مسيخ الضلالة الكذاب الدجال ، وتقع في الأرض الأمنة حتى ترتع الأسود مع الإبل ، والنمر مع البقر ، والذئاب مع الغنم ، وتلعب الغلمان بالحيات ، لا يضر بعضهم بعضا ، فيثبت في الأرض أربعين سنة ، ثم يتوفى ويصلي المسلمون عليه ويدفنوه
الراوي: أبو هريرة المحدث: ابن جرير الطبري - المصدر: تفسير الطبري - الصفحة أو الرقم: 3/1/373
خلاصة حكم المحدث: متواتر


صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » الأربعاء أكتوبر 16, 2019 5:27 am

قال الأستاذ الذي كان من أهل السنة المصري سعيد أيوب الذي بحث عن الحق في هوية المهدي حتى في غير كتب المسلمين فوجده ينطبق على المهدي محمد بن الحسن العسكري عليهما السلام : في كتابه عقيدة المسيح الدجال في الأديان قراءة في المستقبل - دار الهادي بيروت لبنان ) ط 2 ، 1423 هـــ 2002 م


ص 379 - 380 أنقل بالنص والهامش :

مدة المهدي :
( إن المهدي يعيش سبع سنين ، أوثماني سنين أوتسع سنين ) (80)

هذه هي أوصاف المهدي ! وهي نفس أوصافه عند الشيعة الإمامية الاثني عشرية (81) ويقول كعب ( مكتوب في أسفار الأنبياء . المهدي مافي عمله عيب ) وأشهد أني وجدته كذلك في كتب أهل الكتاب . لقد تتبع أهل الكتاب أخبار المهدي كما تتبعوا أخبار جده صلى الله عليه وسلم فدلت أخبار سفر الرؤيا إلى إمرأة يخرج من صلبها اثني عشر رجلآ ، ثم أشار إلى إمرأة أخرى . اي التي تلد الرجل الأخير الذي هو من صلب جدته . وقال السفر إن هذه المرأة ( الأخيرة ) ستحيط بها المخاطر ورمز للمخاطر باسم ( التنين ) وقال ( والتنين وقف أمام المرأة . العتيدة حتى تلد يبتلع ولدها متى ولدت ) رؤ 3/12 أي إن هذه القيادة كانت تريد قتل هذا الغلام , ولكن بعد ولادة الطفل يقول باركلي في تفسيره (عندما إجتمعت عليها المخاطر اختطف الله ولدها وحفظه ) والنص ( واختطف الله ولدها ) رؤ12 /5 أي إن الله غيب هذا الطفل كما يقول باركلي . وذكر السفر إن غيبة الغلام ستكون ألفآ

ـــــــــــــــــــــــــــــ
(80) رواه أحمد والحاكم ابوداوود .
(81) مصادر الشيعة الإمامية ذكرت إن المهدي ولد فعلآ عام 255 هجرية . ثم اختفى مولده لظروف سياسية خلال فترة ولادته . كانت تحتم على والدته هذا الإخفاء . وبعد أن شب المهدي اختفى من القيادة السياسية في جبال سامراء وكانت هناك وسطاء يتصلون به بين الحين والحين ثم انتهى دور الوسطاء وانقطعت صلته بأوليائه ولن تظهر إلا في آخر الزمان ليملأ الأرض قسطآ وعدلآ . وتحتج الشيعة بغيبة المهدي بأن أهل السنة متفقون على أن المسيح الدجال حي في جزيرة . وإن الخضر حي في الأرض . وقالوا إن المهدي يوم يظهر يكون شيخآ بالسن شابآ بالنظر يحسبه الناظر إليه ابن أربعين سنة . ويحتجون بأن نوح مكث على الأرض ألف سنة إلا خمسون عامآ . ويقول الشيعة . إن قيادات الصراع آخر الزمان . ظهر فيها المسيح الدجال والمسيح ابن مريم وكلاهما حي . الأول في جزيرة والآخر في السماء فماهو المانع أن يكون ظرف الصراع الثالث حي هو الآخر ؟ .




ومئتين وستين يومآ وهي مدة لها رموزها عند أهل الكتاب . ثم قال باركلي عن نسل المرأة عمومآ إن التنين سيعمل حربآ شرسة مع نسل المرأة كما قال السفر ( فغضب التنين على المرأة وذهب ليصنع حربآ مع باقي نسلها الذين ( يحفظون ) ( وصايا الله ! ) رؤ 13/12 . هذه أوصاف المهدي ومعالم آخر الصراع
اهـــ
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » الأحد أكتوبر 20, 2019 1:45 am

وهج الإيمان كتب:
الأحد أكتوبر 06, 2019 4:29 am
الزائر لمسجد رأس الإمام الحسين عليه السلام في القاهرة سيجدفيه منقوشآ التالي عن شرح بردة البوصيري لأبي السعود:

"ذكر أبو السعود في شرحه البرده حديثا في حق الحسين رضي الله تعالى عنه وهو إنه عليه الصلاة والسلام قال : الشفاء في تربته والإجابة تحت قبته والأئمة من ذريته أو عترته " انتهى
أنقل هذا التوثيق لماهو منقوش في المسجد :

صورة
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » الأربعاء أكتوبر 30, 2019 3:11 am

جاء في كتاب إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري للإمام شهاب الدين الشافعي القسطلاني ضبطه وصححه محمد عبد العزيز الخالدي ج1 ص309 :
" ( لما اشتد ) أي حين قوي ( بالنبي صلى الله عليه وسلم وجعه ) الذي توفي فيه يوم الخميس قبل موته بأربعة أيام ( قال : ائتوني بكتاب ) أي : بأدوات الكتاب كالدواة والقلم أو أراد من الكتاب مامن شأنه أن يكتب فيه كالكاغد وعظم الكتف كما صرح به في رواية مسلم ( أكتب لكم ) بالجزم جوابآ للأمر ويجوز الرفع على الإستئناف اي آمر من يكتب لكم ( كتابآ ) فيه النص على الأئمة من بعدي أو ابين فيه مهمات الأحكام " انتهى النقل
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » الأربعاء نوفمبر 27, 2019 3:37 am

وهج الإيمان كتب:
الأحد أكتوبر 20, 2019 1:45 am
وهج الإيمان كتب:
الأحد أكتوبر 06, 2019 4:29 am
الزائر لمسجد رأس الإمام الحسين عليه السلام في القاهرة سيجدفيه منقوشآ التالي عن شرح بردة البوصيري لأبي السعود:

"ذكر أبو السعود في شرحه البرده حديثا في حق الحسين رضي الله تعالى عنه وهو إنه عليه الصلاة والسلام قال : الشفاء في تربته والإجابة تحت قبته والأئمة من ذريته أو عترته " انتهى
أنقل هذا التوثيق لماهو منقوش في المسجد :

صورة
صورة
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » السبت ديسمبر 21, 2019 2:34 am

أنقل التالي : قال ابو الفوارس في الاربعين : اخبرنا محمد بن تاج الدين الشيباني ,يرفعه عن جماعة من الصادقين الـمحقين فيما يوردوه ويسندون ذلك الى المفضل بن عمر بن عبداللّه ((*)) , عن رسول اللّه (ص ) , انـه قال : (( لما خلق اللّه ابراهيم (ع ) كشف اللّه عن بصره فنظر الى جانب العرش نورا فـقـال : الهي وسيدي ما هذا النور ؟ قال : يا ابراهيم , هذا نور محمد صفوتي , قال :الهي وسيدي , وارى نورا الى جانبه , قال : يا ابراهيم , هذا نور علي ناصرديني , قال : الهي وسيدي وارى نورا ثالثا يلي النورين , قال : يا ابراهيم ,هذا نور فاطمة تلي اباها وبعلها فطمت بها محبيهما من النار , قال : الهي وسيدي , وارى نورين يليان الثلاثة انوار , قال : يا ابراهيم , هذان الحسن والحسين يليان نور ابيهما وامهما وجدهما , قال : الهي وسيدي , وارى تسعة انوار قد احدقوا بالخمسة انوار , قال : يا ابـراهـيـم , هؤلا الائمة من ولدهم , قال : الهي وسيدي وبماذا يعرفون ؟ قال : يا ابراهيم , اولهم علي ابن الحسين , ومحمد بن علي , وجعفر بن محمد , وموسى بن جعفر ,وعلي بن موسى , ومحمد بـن عـلـي , وعـلـي بـن مـحـمد , والحسن العسكري ,والمهدي محمد بن الحسن صاحب الزمان )) (1)


قال الشيخ المحقق الدكتور أحمد الماحوزي :
إسناده معتبر



ـــــــــــــــــــــ
(*) الظاهر ان الصحيح : المفضل بن عمر عن ابي عبداللّه .
(1) الاربعين : 38.
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » السبت ديسمبر 21, 2019 2:53 am

أنقل التالي : الحمويني، أنبأني المشايخ الكرام السيد الإمام جمال الدين رضي الإسلام أحمد بن طاووس الحسيني والسيد الإمام النسابة جلال الدين عبد الحميد ابن فخار بن معد بن فخار الموسوي، وعلامة زمانه نجم الدين أبو القاسم جعفر بن الحسن بن يحيى بن سعيد الحليون رحمهم الله كتابة، عن السيد الإمام شمس الدين شيخ الشرف فخار بن معد بن فخار الموسوي، عن شاذان بن جبرائيل القمي، عن جعفر بن محمد الدورستي، عن أبيه، عن أبي جعفر محمد بن علي ابن الحسين بن موسى ابن بابويه القمي رحمه الله قال: حدثني أبي ومحمد بن الحسن رضي الله عنهما قال: نبأنا سعد بن عبد الله، وعبد الله بن جعفر الحميري جميعا، عن أبي الخير صالح بن أبي حماد والحسن بن طريف جميعا، عن بكر بن صالح.
ح - وحدثنا أبي ومحمد بن موسى بن المتوكل، ومحمد بن علي ماجيلويه، وأحمد بن علي بن إبراهيم، والحسن بن إبراهيم بن ناتانة، وأحمد بن زياد الهمداني رضي الله تعالى عنهم قالوا: حدثنا علي بن إبراهيم عن أبيه إبراهيم بن هاشم - روح الله روحهما - عن بكر بن صالح، عن عبد الرحمن ابن سالم، عن أبي بصير، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: قال أبي (عليه السلام) لجابر بن عبد الله الأنصاري: " إن لي إليك حاجة فمتى يخف عليك أن أخلو بك فأسألك عنها ".
فقال له جابر: في أي الأوقات شئت، فخلا به أبي (عليه السلام) فقال: " يا جابر أخبرني عن اللوح الذي رأيته في يد أمي فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه وآله) وما أخبرتك به أن في ذلك اللوح مكتوبا، قال جابر:
أشهد الله أني دخلت على أمك فاطمة (عليها السلام) في حياة رسول الله (صلى الله عليه وآله) أهنيها بولادة الحسين فرأيت في يدها لوحا أخضر ظننت أنه زمرد، ورأيت فيه كتابا أبيض شبه نور الشمس، فقلت أنا: بأبي وأمي يا بنت رسول الله ما هذا اللوح؟ فقالت: هذا اللوح أهداه الله إلى رسوله فيه اسم أبي، واسم بعلي، واسم ابني وأسماء الأوصياء من ولدي فأعطانيه أبي ليبشرني بذلك، قال جابر فأعطتنيه أمك فاطمة فقرأته وانتسخته، فقال أبي: فهل لك يا جابر أن تعرضه علي؟ قال: نعم، فمشى معه أبي حتى انتهى إلى منزل جابر وأخرج أبي صحيفة من رق، فقال: يا جابر انظر في كتابك لأقرأ عليك، فنظر جابر في نسخته فقرأه أبي فما خالف حرف حرفا، فقال جابر فأشهد بالله أني رأيته هكذا في اللوح مكتوبا: بسم الله الرحمن الرحيم: هذا كتاب من الله العزيز الحكيم لمحمد نوره، وسفيره، وحجابه، ودليله نزل به الروح الأمين من عند رب العالمين.
عظم يا محمد أسمائي، واشكر نعمائي، ولا تجحد آلائي، إني أنا الله لا إله إلا أنا قاصم الجبارين، ومذل الظالمين، وديان الدين، إني أنا الله لا إله إلا أنا فمن رجا غير فضلي، أو خاف غير عدلي عذبته عذابا لا أعذبه أحدا من العالمين، فإياي فاعبد، وعلي فتوكل، إني لم أبعث نبيا فأكملت أيامه، وانقضت مدته، إلا جعلت له وصيا، وإني فضلتك على الأنبياء، وفضلت وصيك على الأوصياء، وأكرمتك، بشبليك بعده، وسبطيك حسن وحسين، فجعلت حسنا معدن علمي بعد انقضاء مدة أبيه، وجعلت حسينا خازن وحيي وأكرمته بالشهادة، وختمت له بالسعادة فهو أفضل ممن استشهد، وأرفع الشهداء درجة، جعلت كلمتي التامة معه، والحجة البالغة عنده، بعترته أثيب وأعاقب، أولهم سيد العابدين، وزين أوليائي الماضين وابنه شبيه جده المحمود محمد الباقر لعلمي والمعدن لحكمي، سيهلك المرتابون في جعفر، الراد عليه كالراد علي، حق القول مني لأكرمن مثوى جعفر، ولأسرنه في أشياعه وأنصاره وأوليائه وانتجبت بعده موسى وانتجبت بعده فتنة عمياء حندس لأن خيط فرضي لا ينقطع وحجتي لا تخفى، وأن أوليائي لا يشقون، ألا ومن جحد واحدا منهم فقد جحد نعمتي، ومن غير آية من كتابي فقد افترى علي، وويل للمفترين الجاحدين عند انقضاء مدة عبدي موسى وحبيبي وخيرتي، إن المكذب بالثامن مكذب بكل أوليائي، وعلي وليي وناصري، ومن أضع عليه أعباء النبوة وأمنحه بالاضطلاع يقتله عفريت مستكبر يدفن بالمدينة التي بناها العبد الصالح، إلى جنب شر خلقي حق القول مني لأقرن عينه بمحمد ابنه وخليفته من بعده، فهو وارث علمي، ومعدن حكمي، وموضع سري، وحجتي على خلقي، جعلت الجنة مأواه وشفعته في سبعين ألفا من أهل بيته كلهم قد استوجبوا النار، وأختم بالسعادة لابنه علي وليي وناصري، والشاهد في خلقي وأميني على وحيي، وأخرج منه الداعي إلى سبيلي والخازن لعلمي الحسن، ثم أكمل ذلك بابنه رحمة للعالمين، عليه كمال موسى، وبهاء عيسى، وصبر أيوب، وسيذل أوليائي في زمانه، ويتهادون رؤسهم كما يتهادون رؤس الترك والديلم، فيقتلون، ويحرقون، ويكونون خائفين، مرعوبين، وجلين وتصبغ الأرض بدمائهم، ويفشو الويل والرنين (5) في نسائهم، أولئك أوليائي حقا، بهم
أدفع كل فتنة عمياء حندس، وبهم أكشف الزلازل، وأدفع الآصار (1) والأغلال أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون ".
قال عبد الرحمن بن سالم: قال أبو بصير: لو لم تسمع في دهرك إلا هذا الحديث لكفاك، فصنه إلا عن أهله (1).


قال الشيخ المحقق الدكتور أحمد الماحوزي
: إسناده حسن
ــــــــــــــــــــ

(1) فرائد السمطين 2: 136 / ح 432،
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » السبت ديسمبر 21, 2019 3:41 am

مقتضب الأثر - أحمد بن عياش الجوهري - الصفحة ٩


ومما روته العامة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ما رووه عن جابر بن عبد الله الأنصاري عنه صلى الله عليه وآله وسلم.

حدثني محمد بن عثمان بن محمد الصيداني وغيره قال: حدثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي، قال: حدثنا سليمان بن حرب الواشجي، قال: حدثنا حماد بن زيد عن عمرو بن دينار، عن جابر بن عبد الله الأنصاري، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: ان الله اختار من الأيام يوم الجمعة، ومن الليالي ليلة القدر ومن الشهور شهر رمضان، واختارني وعليا، واختار من على الحسن والحسين، واختار من الحسين حجج العالمين تاسعهم قائمهم اعلمهم أحكمهم . " انتهى

جاء في النجم الثاقب في أحوال الإمام الحجّة الغائب - (ج 1) (لـ حسين الطبرسي النوري) ج1 ص : 467 -468 :

روى عن محمد بن عثمان بن محمد الصيداني وغيره بطريق معتبر عن جابر بن عبد الله الانصاري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم: انّ الله اختار من الايام يوم الجمعة، ومن الليالي ليلة القدر، ومن الشهور شهر رمضان، واختارني وعليّاً، واختار من عليّ الحسن والحسين، واختار من الحسين حجة العالمين تاسعهم قائمهم اعلمهم احكمهم(1).

ـــــــــــــــــــ
(1) مقتضب الاثر (ابن عياش): ص 9. " انتهى النقل
صورة
]
صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 46
مشاركات: 6718
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » السبت ديسمبر 21, 2019 3:51 am

جاء في كتاب النجم الثاقب في أحوال الإمام الحجّة الغائب - (لـ حسين الطبرسي النوري) ج1 :

وروى هناك عن عبد الرحمن بن صالح بن رعيدة قال: حدثني الحسين بن حميد بن الربيع، قال: حدّثنا الاعمش، عن محمد بن خلف الطاطري، عن زاذان عن سلمان قال: دخلت على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلّم يوماً فلما نظر اليّ قال: يا سلمان! ان الله عزوجل لم يبعث نبياً ولا رسولا الّا جعل له اثني عشر نقيباً، قال: قلت له: يا رسول الله! لقد عرفت هذا من أهل الكتابين، قال: يا سلمان! فهل عرفت مَنْ نقبائي الاثنا عشر الذين اختارهم الله للامامة من بعدي، فقلت: الله ورسوله أعلم، فقال: يا سلمان خلقني الله من صفوة نوره، ودعاني فأطعته وخلق من نوري نور علي عليه السلام فدعاه إلى طاعته فأطاعه، وخلق من نوري ونور علي
____________
1- في الترجمة (ساويط) بدل (سليط).
2- سقطت من الترجمة.
3- مقتضب الاثر (ابن عياش): ص 23.


الصفحة 466
فاطمة فدعاها فأطاعته، وخلق منّي ومن علي وفاطمة الحسن والحسين فدعاهما فأطاعاه، فسمانا الله عزوجل بخمسة اسماء من أسمائه، فالله محمود وانا محمد، والله العليّ وهذا عليّ، والله فاطر وهذه فاطمة، والله ذو الاحسان وهذا الحسن والله المحسن وهذا الحسين، ثم خلق منّا ومن نور الحسين تسعة ائمة فدعاهم فأطاعوه قبل أن يخلق الله عزوجل سماءاً مبنية، أو أرضاً مدحية، أو هواءاً وماءاً وملكاً أو بشراً، وكنّا بعلمه أنواراً نسبّحه ونسمع له ونطيع. فقال سلمان: قلت: يا رسول الله! بأبي أنت وأمي ما لمن عرف هؤلاء؟ فقال: يا سلمان! من عرفهم حق معرفتهم واقتدى بهم، فوالى وليّهم وتبرّأ من عدوهم فهو والله منّا، يرد حيث نرد ويسكن حيث نسكن. قال: قلت: يا رسول الله فهل يكون ايمان بهم بغير معرفة بأسمائهم وأنسابهم؟ فقال: لا يا سلمان، فقلت: يا رسول الله فأنّى لي لجنابهم؟ قال قد عرفت الحسين، قال: ثم سيد العابدين: علي بن الحسين ; ثم ولده: محمد بن علي باقر علم الأولين والآخرين من النبيين والمرسلين، ثم جعفر بن محمد لسان الله الصادق، ثم موسى بن جعفر الكاظم غيظه صبراً في الله، ثم علي بن موسى الرضا لأمر الله، ثم محمد بن علي الجواد المختار من خلق الله، ثم علي بن محمد الهادي إلى الله، ثم الحسن بن علي الصامت الامين [ على دين الله العسكري ](1)، ثم [ ابنه حجة الله ](2) فلان سمّاه باسمه ابن الحسن المهدي، والناطق القائم بحق الله(3).
____________
1- سقطت هذه الجملة من الترجمة. وقد أشار المؤلف (رحمه الله) إلى ذلك في تعقيبه على الخبر، واثبتا ما في المصدر المطبوع مع التنبيه.
2- مقتضب الاثر (ابن عياش): ص 6 ـ 7.
3- اخرجه المحدّث النوري في نفس الرحمن عن هذا الكتاب مع اختلاف في بعض العبارات، وقال: وفي الباب التاسع والستين من مصباح الشريعة للصادق روي باسناد صحيح عن سلمان، واخرجه علي بن محمد بن يونس العاملي النباطي البياضي المتوفى 877 في الصراط المستقيم في الباب العاشر في القطب الثاني مختصراً، والبحراني في بهجة النظر في اثبات الوصية والامامة للأئمة الاثني عشر بسنده إلى سلمان وأخرجه حسن بن سليمان الحلي تلميذ الشهيد الاول في المختصر: ص 106 وابن جرير الطبري في دلائل الامامة بسنده عن زاذان واخرجه في اثبات الهداة مختصراً: ج 3، ص 197 وأخرجه في البحار: ج 13، ص 236 عن هذا الكتاب وغيره.
الصفحة 467
وفي بعض النسخ (الصامت الامين العسكري ثم حجة الله ابن الحسن المهدي) إلى آخر الحديث وهو طويل.


وقال ابن عياش بعد ان ذكر الخبر بكامله:
سألت أبا بكر محمد بن عمر الجعابي الحافظ عن محمد بن خلف الطاطري؟
فقال: هو محمد بن خلف بن موهب الطاطري ثقة مأمون، وطاطر سيف(1)من اسياف البحر تنسج فيها الثياب تسمّى الطاطرية كانت تنسب اليها(2).
ومن هذا الكلام يظهر ان باقي رجال السند من الثقات المعروفين عند اهل السنة
.
انتهى النقل


ــــــــــــــــــ

1- قال في الترجمة (ساحل من سواحل) كما هو معناه في اللغة العربية.
2- مقتضب الاثر (ابن عياش): ص 7 ـ 8.
صورة
]
صورة العضو الرمزية
فاضل
مشرفو السادة
مشرفو السادة
Posts in topic: 3
مشاركات: 46597
اشترك في: الجمعة أغسطس 13, 2004 8:55 pm
الراية: أخ حسيني

مشاركة غير مقروءة بواسطة فاضل » الأحد ديسمبر 22, 2019 5:22 am

الله يعطيك العافية
صورة
أضف رد جديد الموضوع السابقالموضوع التالي

العودة إلى ”واحة الائمة المعصومين عليهم السلام“